الكعك و مشاكل الجهاز الهضمي | د. هشام محمد علي
03 يونيو 2019
0
258

هناك بعض النصائح التي يجب أن نتبعها أثناء تحضير الكعك وأثناء تناوله أيضاً لنتجنب حدوث مشاكل في الجهاز الهضمي:

يُنصح أثناء تحضير الكعك بتقليل نسبة الدهون المُستخدمة في التصنيع، وإستبدال الدهون الحيوانية بأخرى من مصدر نباتي ليُتاح من خلال ذلك تسهيل  في عمليات الهضم إذا تم تناول كميات كبيرة منه.

وتُعتبر الزيوت النباتية المُستخلصة من فول الصويا أفضل بديل للدهون الحيوانية لاستخدامها في صناعة  العجائن، وكذلك الألبان النباتية المصنعة من الصويا ولها نفس مكونات الألبان الحيوانية، وهي ألبان خالية من سكر اللكتوز والكوليسترول ويُمكن إستخدامها في صناعة الكعك.

يُنصح أثناء تحضير الكعك بإضافة 1% من رائحة الكعك،  وهي عبارة عن خليط من نباتات وأعشاب طبيعية كالمحلب والقرفة والقرنفل والحبهان والكافور وتوجد جاهزة عند العطار، وذلك لإنها تُساعد علي زيادة إفرازات عصارة الهضم‏,‏ وتعمل علي تنبيه المعدة والأمعاء فيزداد نشاطهما، وبالإضافة إلى هضم نشويات الكعك ومواده الدسمة‏,‏ وتعمل علي إزالة أي احساس بالتخمة أو الإانتفاخ بعد تناوله ولاتتوقف فائدة أعشاب رائحة الكعك عند سهولة هضم الكعك فقط‏,‏ بل يمتد تأثير مكوناتها‏,‏ وبخاصة الحبهان والقرفة والقرنفل لتحفظ دهون الكعك من سرعة التزنخ‏.

وبالنسبة للكعك الجاهز فقد لايحتوي علي كمية كافية من أعشاب رائحة الكعك،  لذلك يُنصح بتناول القليل من بذور المحلب بعد تناول وهي بذور صغيرة رائحتها عطرية طعمها يشبه طعم اللوز يتم جرشها بين الأسنان لتتفاعل مكوناتها في الجهاز الهضمي‏.

وبعد تناول الكعك يُفضل شرب كوب من القرفة ، فهي تُساعد على الهضم بالإضافة إلى الحفاظ على مستوى السكر في الدم في وضعه الطبيعي بعد تناول الكعك.

د. هشام محمد علي 

استشاري التغذية العلاجية ورائد الطب البديل التكميلي


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

منطقة الاعضاء

قناة شبكة الاعلام السعودي

تابعنا على الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظه لـصحيفة شبكة الاعلام السعودي 2016 , تصميم واستضافة مؤسسة الابداع الرقمي