يحدث أحيانًا |نجلاء حسن
16 مايو 2019
1
885

يحدث أحيانًا

يحدث أن تشعر بأن كل هذا العالم يُطبق على قلبك،
بينما يتضخم بصدرك كل الكلام الذي تعجز عن كتابته
الكلام الذي تعجز عن التفوه به أمام أحد !
لأنك لن تجد من يفهم شعورك
فكل من يُنصت لك يظن بأنك تهذي
ويُشيح عنك بوجهه ضاحكًا : انسَ هذا الهُراء
يحدث أن ينتابك شعور ما
بالرغم من إتساع هذا الكون
فهو يضيق عليك
حتى لا تكاد تلفظ أنفاسك
بالرغم من إزدحام الوجوه فيه
تشعر بأنك وحيد،
لا شيء معك سوى أدمعك
التي قد تُغادرك أيضًا
حينما تعتريها مواسم الجفاف
ويبقى حزنك لغة صامتة، مُشردة
من بين كل اللغات
يحدث أن يؤرقك إحتياجك لمشاعر
لبثت الكثير من الوقت في إنتظارها
وفشلت في أن تعثر عليها أو أن تجدك

يحدث أحيانًا أن تصل إلى حد الاكتفاء
الاكتفاء من التعب من البكاء
أن تصل إلى حد تعجز فيه
عن إحتواء المزيد من الخيبات
والكثير من الألم
ليس بالضرورة أن يكون خلف غيابك بُغض !
فقد يكون خلفه مسيرة وجع طويلة
لا أحد يفقه ملامحها سواك أنت
حين تبتعد ويتعالى
ضجيج غضبك وحُزنك واستنكارك
لا يعني أنك لا تغفر
لا يعني أنك لا تفهم لغات الانتماء
لا يعني أن قلبك لا يتسع للصفح !!
بل قد يكون خلف رحيلك غصات
لا أحد يسمع حشرجتها الكامنة سواك أنت

يحدث أحيانًا أن يموت حُلم
يتلاشى بريق اللهفة للقاء
تنطفئ حكاية،
تذبل أغصان العطاء
تبتر جذور المحاولات
حين تفتقر الاهتمام والتقدير الواضح
وإن ظللت ماكثًا على حدود الانتظار وحيدًا
لابد بأن يُباغتك موسم الذبول يومًا
وتُغادر دون عودة.
الكاتبة :نجلاء حسن


رد واحد على “يحدث أحيانًا |نجلاء حسن”

  1. يقول fati_zahr1:

    اه كم انتي مبدعه يانجلاء والله العظيم وقعتي على مافي اعماقي وامسكتي بها، وكانكي كنتى داخلي وانت تقصين شعرك واسلوبك؛ كلماتك لمست قلبي، بل احسست بان هنك من يفهمني، احبك نجلاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

منطقة الاعضاء

قناة شبكة الاعلام السعودي

تابعنا على الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظه لـصحيفة شبكة الاعلام السعودي 2016 , تصميم واستضافة مؤسسة الابداع الرقمي