طوق النجاح | هناء المغربي
27 أكتوبر 2018
0
390

 

النجاح من أفضل مضادات القلق والاكتئاب ، ولولا منافسة النجاح لركدت الحياة وتوقفت .. لذا نحن وجدنا في الحياة، لنسعى ونحقق هدفنا المنشود.. وحينما نحققه نشعر بالفخر والسعادة مما يجعلنا نشعر بوصولنا للرضا الداخلي ، فالنجاح هو غاية وهو وسيلة في ذات الوقت ، نسعى له فيكون غاية وفي نفس الوقت رغبتنا في تحقيقه تنبع من حاجتنا للشعور بالرضى تجاه الذات ، مما يجعله وسيلة لتحقيق السعادة .
فكيف نحقق هذا النجاح الذي يتحدث عنه الجميع دائما ؟
إن سلوكنا هو الانعكاس لما نظنه عن انفسنا هو انعكاس لصورتنا الداخلية كما نراها نحن .. فأسلوب حياة الانسان ينبع من تصور الانسان عن ذاته ، وهذا التصور اما ان يكون مشبع بخبرات وسائل النجاح او مشبع بخبرات وسائل الفشل ، فالانسان الناجح نجاحا حقيقيا يعني انه يملك صورة قوية عن ذاته ، يقبل ذاته بعيوبه ونقائصه ونقاط ضعفه ، لا يمكن ان تأتي هذه الصورة القوية الا من شخص يحترم ذاته ويؤمن بنفسه ، ينبع النجاح من الداخل ليتمد للخارج ، يبدأ من احترامه لذاته، وفهمه لنفسه ، وحبه وثقته وإيمانه تجاهه .
حينها سيكون قادرا على تجاوز كل الصعوبات والعقبات التي تقف في طريقه للنجاح ، لا يمكن ان ينجح انسان صورته الذاتيه عن نفسه ضعيفة مهزوزه تنهار لادنى نقد .
ان اول خطوة لتغيير صورتك عن ذاتك ان تترك السلبية واجترار ذكريات الفشل وتبدء رحلة البحث عن قوتك ونجاحاتك السابقة وتترك معتقداتك السلبية .
النجاح يتطلب ايجابية التفكير ، ومفاهيم صحيحة عن الذات ، ذكر نفسك دائما انك لو نجحت مرة واحدة فقط في حياتك فأنك تستطيع ان تنجح في مرات كثيرة قادمة .
فإذا اردت ان تحسن من حياتك .. اهتم بالداخل ، تعرف على ذاتك ، افهم نفسك ، وانجح معها لتقف معك لتنجح في العالم الخارجي .
فنجاحك وسعادتك تكمن في داخلك .

بقلم: هناء بنت الاخضر المغربي


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

منطقة الاعضاء

قناة شبكة الاعلام السعودي

تابعنا على الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظه لـصحيفة شبكة الاعلام السعودي 2016 , تصميم واستضافة مؤسسة الابداع الرقمي