صحيفة شبكة الاعلام السعودي
دبلوماسيون باكستانيون يحذرون من خطط “المفسدين” لعرقلة عمليات السلام الأفغانية
20 سبتمبر 2020
0
36

خديجة ملك:

اتهم مسؤول باكستاني رفيع ودبلوماسيون سابقون الهند بلعب دور “المفسد” لعرقلة عملية السلام في أفغانستان.
جاء ذلك في ندوة المنعقدة من قبل وزارة الإعلام والإذاعة الباكستانية في العاصمة إسلام آباد بعنوان “فك تشفير السياسة الخارجية الهندية في السياق الإقليمي والعالمي” وقال وكيل وزير الإعلام الباكستاني، أكبر حسين دوراني أن باكستان لعبت دورًا بناء من أجل السلام الأفغاني على الرغم من المخططات الهندية.
وقال دوراني “لقد أدرك العالم دور باكستان في عملية السلام الأفغانية بينما حاولت الهند دائما تخريب وعرقلة عملية السلام في أفغانستان”.
وأضاف قائلا أنه على الرغم من مخططات نيودلهي ومؤامراتها الشائنة، لقد نجحت باكستان في دفع عملية السلام إلى الأمام.
المحادثات التاريخية بين القادة الأفغان وطالبان التي بدأت يوم السبت الماضي، تأتي في أعقاب اتفاق بين الولايات المتحدة وطالبان الذي تم التوصل إليه في فبراير.
وقال دوراني “كانت الهند تبذل كل محاولة لتدمير السلام في المنطقة وحتى داخل باكستان من خلال رعاية الإرهاب بشكل مباشر”.
وأضاف أن اعتقال كولبوشان جادهاف وهوجاسوس الهندي بمرتبة الضابط في البحرية الهندية، عام 2016 من بلدة مَشخيل بمحافظة بلوشستان قرب الحدود مع إيران و إعترافاته بضلوعه في أنشطة إرهابية داخل أراضي باكستانية، تظهر أجندة السياسة الهندية الخارجية لزعزعة الاستقرار في المنطقة.
وفي معرض تسليط الضوء على الوضع الحالي المتدهور لحقوق الإنسان في جامو وكشمير المحتلة بشكل غير قانوني من قبل الهند، قال دوراني إن بلاده تقف بحزم إلى جانب الشعب الكشميري حتى يتم منحهم حق تقرير المصير في ضوء قرارات مجلس الأمن الدولي.
كما شارك في الندوة عدد من الدبلوماسين الباكستانيين السابقين بمن فيهم سلمان بشير و رياض حسين خوخار وعزيز أحمد خان وآصف دوراني.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

منطقة الاعضاء

قناة شبكة الاعلام السعودي

تابعنا على الفيس بوك

© 2016-2020 جميع الحقوق محفوظة صحيفة شبكة الاعلام السعودي تصميم و استضافةمؤسسة الإبداع الرقمي

This site is protected by wp-copyrightpro.com