صحيفة شبكة الاعلام السعودي
المنظمة العالمية للتضامن والتسامح والتقارب تكرم رئيسة الصحفيين البحرينية
10 مارس 2021
0
10494

 

المنامة :

كرمت المنظمة العالمية للتضامن والتسامح والتقارب التابعة للأمم المتحدة عهدية أحمد السيد رئيسة جمعية الصحفيين البحرينية، وذلك للدور الكبير الذي تقوم به من خلال عملها الصحفي والإعلامي في دعم تقدم المرأة، والعمل الإنساني والعمل من أجل تحقيق السلام.

جاء ذلك بمناسبة اليوم العالمي للمرأة تحت شعار (منظمة الأمم المتحدة لعام 2021 القيادة النسائية من أجل مستقبل يتسم بالمساواة في مواجهة كوفيد-19)، بحضور قيادات نسائية وممثلين لمؤسسات المجتمع المدني من جميع أنحاء العالم.

وأشادت رئيسة المنظمة العالمية للتضامن والتسامح والتقارب سعيدة العقربي بالدور الذي تقوم به عهدية السيد من خلال عملها الصحافي ورئاستها لجمعية الصحفيين البحرينية، واهتمامها بحقوق الصحفيين، وعملها الدؤوب على صعيد تطوير القدرات المهنية، الى جانب إسهاماتها في العمل الإنساني، والنجاحات الكبيرة في البحرين على صعيد تمكين المرأة البحرينية وتقدمها في شتى المجالات.

وأوضحت العقربي “أن رئيسة جمعية الصحفيين البحرينية عندما تنال تكريم الامتياز من المنظمة العالمية للتضامن والتسامح والتقارب التابعة للأمم المتحدة فإن ذلك يأتي لأنها لعبت أدوارا كبيرة ومهمة في ذات الوقت بالإضافة لجهودها لملفات السلام والتسامح الانساني في المنطقة، وقد امتازت السيد بمشاركاتها الفعّالة في جميع المحافل الصحفية والاعلامية والثقافية مثلت بلادها خير تمثيل عربيا وعالميا، وكانت وجها مُشرقا للمنطقة الخليجية والعربية”، مشيدة بما وصلت إليه مملكة البحرين من تقدم مشرف في مجال تمكين المرأة على جميع الأصعدة بما فيها المناصب القيادية بالمملكة وتمثيل بلادها في الخارج.

وأشارت رئيسة المنظمة العالمية للتضامن والتسامح والتقارب إلى أن تكريم عهدية السيد جاء لعطائها المميز في العمل الصحافي، فضلاً عن كونها أول امرأة  تترأس جمعية الصحفيين البحرينية في دلالة كبيرة على اهتمام قيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى، في ملفات تمكين المرأة وتعزيز دورها وإسهاماتها في مشاريع التنمية في البحرين بشكل بارز وفعّال، كما هو تكريم لمملكة البحرين التي جعلت تمكين المرأة أمرا ممكنا تستفيد منه البلاد في تقدمها وازدهارها.

وفي هذا السياق تقدمت رئيس جمعية الصحفيين البحرينية بشكرها لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، على ما أتاحت المسيرة التنموية الشاملة من فرص عظيمة للمرأة البحرينية لكي تثبت جدارتها وكفاءتها بمشاركتها الفعالة في النقلات النوعية التي شهدتها مملكة البحرين في الكثير من المجالات الحيوية.

كما تقدمت بشكرها لصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء على جهوده الكبيرة والحثيثة في قيادة الفريق الوطني للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد 19)، وحققت من خلاله المملكة الكثير من الانجازات التي أشادت بها المنظمات العالمية المتخصصة، مشيرة إلى أن جهود سموه ألهمت الكثير من الدول باتباع الخطوات اللازمة لمكافحة هذا الفيروس، وفي طريقة إدارتها لملف الجائحة من خلال حزمة التدابير التي اتخذتها حماية للمواطنين.

واشادت السيد بالاسهامات القوية والأصيلة لصاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة ملك البلاد المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، فيما وصلت إلى المرأة البحرينية من تطور وتقدم ووجود حقيقي في كل مؤسسات الدولة، وتمثيلها للمملكة في كافة المحافل الدولية.

الجدير بالذكر أن المنظمة العالمية للتضامن والتسامح والتقارب التي تتخذ من العاصمة الفرنسية باريس مقرا لها تهدف الى تعزيز قضايا التضامن العالمي والتركيز على نشر ثقافة التسامح والتعايش الإنساني من أجل الوصول لمجتمعات متماسكة اجتماعيا حول العالم.

 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

منطقة الاعضاء

قناة شبكة الاعلام السعودي

تابعنا على الفيس بوك

© 2016-2021 جميع الحقوق محفوظة صحيفة شبكة الاعلام السعودي تصميم و استضافةمؤسسة الإبداع الرقمي

This site is protected by wp-copyrightpro.com