المؤلفون السعوديون يواجهون مشكلة ثقافية قانونية
30 يناير 2019
0
218

ش ا س – ليلى باعطية 

يواجه المؤلف العربي العديد من الصعوبات عندما يريد أن يخطوا خطواته لإطلاق مؤلفة إلى النور من ناحية النشر والتسويق، وبسبب جهله بأمورٍ مهمة يقع في العديد من الأخطاء .

في هذا الشأن وضح الكاتب ياسر بهجت في ورشة كتابية قامت رفد الثقافية بتنظيمها أن معايير دار النشر الناجحة تتمثّل في أن يكون لديها تصوّر واضح وينعكس ذلك من خلال رؤيتها وأهدافها حتى يستطيعوا خدمة الكاتب وما يحتويه كتابه من ثقافةً وفكر. وعن الوضع الحالي لدور النشر وكيفية تعاملهم مع الكتاب أشار بوجود مشكلة ثقافية قانونية تواجه الكتّاب بسبب عدم إلمامهم ودرايتهم بمحتوى العقود مع دور النشر وما يترتب عليه في حال عدم التنفيذ، لذلك نصحهم بهجت بأن يفهموا طبيعة وبنود العقد وما يحتويه وان يتم الاستفسار عن كل الأمور التي تبدوا مبهمة عند توقيعهم للعقد مع دار النشر التي قام باختيارها. وعندما يأتي الأمر الى موضوع التسويق في حال ابدت دار النشر قيامها بذلك بيّن أنه يجب على الكاتب ان يسأل عن الآلية وكيف يمكنه متابعة الأمر وقياسه، وأن يكون على علم بكيفية التصرف حيال لم ينفذ محتوى العقد.

وعن دار (يتخيّلون) وضح الكاتب إبراهيم عباس أن (الخيال العربي) هو مقياس قبول أي كتاب للنشر لديهم ليكون هناك تركيز واهتمام بالتفاصيل ويتم اعطاء كل مؤلف حقه من كل النواحي، لذلك تميزوا عن غيرهم بأن لهم رؤية محددة وهدف محدد وهو نشر ثقافة (الخيال العربي) وهذه الرؤية لها معايير قياس يطمحوا ان ترتقي بشكل ملموس ليكون هناك زيادة في المخرجات التقنية والعلمية في العالم العربي.

يذكر أن رفد الثقافية هي عبارة عن مؤسسة تهتم بنشر ثقافة القراءة وعمل جلسات ثقافية لتنمية المجتمع ويتبعها، ولها العديد من المبادرات.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

منطقة الاعضاء

قناة شبكة الاعلام السعودي

تابعنا على الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظه لـصحيفة شبكة الاعلام السعودي 2016 , تصميم واستضافة مؤسسة الابداع الرقمي