آخر الاخبار
جلسة طارئة لمجلس الأمن والكويت تدعو لحماية الفلسطينيين
16 مايو 2018
0
104

وكالات :

بدقيقة صمت على أرواح الضحايا الفلسطينيين، بدأ مجلس الأمن جلسته الخاصة بالتطورات في غزة، وبين الدعوات إلى ضبط النفس والتدخل الدولي وإجراء تحقيق مفتوح تباينت مطالبُ سفراءِ الدول المتحدثين خلال الجلسة.

وفي مواجهة دعوات التهدئة، كان هناك إشادة أميركية بما وصفته بضبط إسرائيل للنفس، وهجومٌ لاذع شنته مندوبة واشنطن على حماس، متهمة أياها بالتحريض على العنف.

من جانبها قالت الكويت إنها ستقدم مشروع قرار إلى #مجلس_الأمن الدولي بشأن “حماية المدنيين الفلسطينيين” في أعقاب مجزرة غزة.

واجتمع المجلس بعد أكثر يوم يشهد سقوط قتلى من الفلسطينيين على يد الجيش الإسرائيلي منذ حرب #غزة عام 2014.

وذكرت وزارة الصحة الفلسطينية أن ما يصل إلى 60 فلسطينيا قتلوا أمس الاثنين في إطلاق نار وقنابل الغاز المسيل للدموع من جانب القوات الإسرائيلية على الحدود مع قطاع غزة.

وأبلغ السفير الكويتي بالأمم المتحدة #منصور_العتيبي الصحافيين قبل الاجتماع بأنه سيوزع على الأرجح مسودة القرار على المجلس المكون من 15 عضوا غدا الأربعاء. ولم يتضح بعد ما إذا كان بالإمكان طرحه للتصويت.

وأكد أن إسرائيل بصفتها قوة احتلال، ملزمة بموجب اتفاقية جنيف بتوفير الحماية للمدنيين الفلسطينيين لكنها تقاعست عن فعل ذلك مما دفع بلاده لأن تطلب من المجلس أن يفعل شيئا حيال ذلك.

من جانبه، أكد نيكولاي ملادينوف المنسق الخاص للأمم المتحدة حول عملية السلام في الشرق الأوسط أن “دائرة العنف هذه يجب أن تنتهي”.

وأضاف أمام المجلس عبر الفيديو من القدس أنه إذا لم تنته هذه الدائرة “فإنها ستنفجر وتجر الجميع في المنطقة إلى مواجهة دامية أخرى”.

ودعمت بريطانيا وألمانيا إجراء تحقيق مستقل في أعمال العنف بغزة، إلا أن الولايات المتحدة منعت الاثنين تبني بيان في مجلس الأمن يدعو إلى تحقيق مستقل.

وتوقع دبلوماسيون أن تستخدم الولايات المتحدة حق النقض (الفيتو) لإجهاض أي تحرك في المجلس.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

منطقة الاعضاء

قناة شبكة الاعلام السعودي

تابعنا على الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظه لـصحيفة شبكة الاعلام السعودي 2016 , تصميم واستضافة مؤسسة الابداع الرقمي