السيدة العجوز بطلآ لكأس إيطاليا برباعية أمام الميلان
10 مايو 2018
0
46

ش أ س : أصيل المعشي

توج نادي يوفنتوس، بلقب بطولة كأس إيطاليا، على حساب ميلان، بعدما حقق فوزًا كبيرًا بأربعة أهداف نظيفة، في المباراة التي جمعتهما مساء الأربعاء، على ملعب الأولمبيكو.

تمكن يوفنتوس من تسجيل أهدافه، عن طريق مهدي بنعطية في الدقيقتين (55 و64)، ودوجلاس كوستا (60)، ونيكولا كالينيتش بالخطأ في مرماه (76).

وبذلك يتوج اليوفي بلقب الكأس الـ13 في تاريخ النادي، والرابع على التوالي، ليحقق البيانكونيري، رقمًا قياسيًا جديدًا.

 

بدأ يوفنتوس بضغط عالٍ، منذ الدقائق الأولى بالمباراة، وحاول تسجيل هدف مبكر، عن طريق سامي خضيرة، إلا أن تسديدته وصلت ضعيفة، في الدقيقة الثالثة.

شهدت الدقيقة 7، فرصة خطيرة لميلان، بعد عدة تمريرات بين تشالهان أوغلو وكوتروني، ليسددها الأخير بقوة، إلا أن جيانلويجي بوفون نجح في إبعادها.

وفي الدقيقة 15، حاول يوفنتوس التقدم، بعد عدة تمريرات وصلت إلى ديبالا، ليصوب الأرجنتيني الكرة ولكنها خرجت بجوار القائم الأيمن.

وأخطأ ماتويدي، لاعب وسط يوفنتوس، في منتصف الملعب، لتقطع منه الكرة وتتحول لهجمة إلى ميلان، في الدقيقة 29 ليسددها سوسو، ويتصدى لها بوفون لتخرج إلى ركنية.

ومن عرضية في الدقيقة 37، عن طريق كوادرادو من الجهة اليمنى، استغلها ماريو ماندزوكيتش برأسية في منتصف المرمى، يتصدى لها جيانلويجي دوناروما.

وسدد جياكومو بونافينتورا، لاعب وسط ميلان، من خارج المنطقة، ولكنها ذهبت بعيدة عن العارضة.

وشهد الثواني الأخيرة من الشوط الأول، الذي انتهى بالتعادل السلبي، حالة من العصبية، بعد تدخل عنيف من بنعطية على تشالهان أوغلو، لينهي حكم المباراة، الشوط دون احتساب الخطأ، ما دعا لاعبو ميلان للاحتجاج، قبل أن يدخل جينارو جاتوزو، مدرب الروسونيري لتهدئة لاعبيه.

مع بداية الشوط الثاني، وتحديدًا في الدقيقة 52، نجح ديبالا في خطف كرة من خلف المدافعين، ليسددها ويتصدى لها دوناروما ببراعة.

استمر المبدع ديبالا، في تألقه وصوب تسديدة صاروخية في الدقيقة 54، نجح دوناروما في إبعادها إلى ركنية.

ونجح بنعطية، مدافع اليوفي، في تسجيل الهدف الأول بالدقيقة 55، بعد عرضية من ميراليم بيانيتش، أسكنها المغربي في الشباك، ليعلن تقدم البيانكونيري بهدف دون رد.

واصل البيانكونيري، سيطرته عن طريق ديبالا، الذي راوغ لاعبين من ميلان، في الدقيقة 58، وسدد الكرة، لتجد دوناروما لها بالمرصاد.

في الدقيقة 60، أحرز دوجلاس كوستا، الهدف الثاني من تسديدة قوية، بالقدم اليسرى، أخطأ دوناروما في تقديرها وفشل في الإمساك بها، لتسكن مرمى الروسونيري.

استمر زلزال يوفنتوس، في وجه ميلان، وبعد خطأ ثانٍ فادح من دوناروما، تمكن بنعطية من تسجيل هدفه الشخصي الثاني، والثالث ليوفنتوس، في الدقيقة 64.

وكاد بليز ماتويدي، لاعب يوفنتوس، أن يسجل هدفًا بالخطأ في مرمى فريقه، بعدما اصطدمت الكرة بقدمه، واتجهت نحو القائم الأيسر لبوفون، في الدقيقة 71.

ومن ركلة ركنية، في الدقيقة 76، زاد يوفنتوس غلته من الأهداف بهدف عكسي من كالينيتش، وسدد بعد ذلك ديبالا في الدقيقة 78، كرة ساقطة بعدما لاحظ تقدم دوناروما ولكنها ذهبت خارج المرمى، لتنتهي المباراة بفوز اليوفي برباعية نظيفة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

منطقة الاعضاء

قناة شبكة الاعلام السعودي

تابعنا على الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظه لـصحيفة شبكة الاعلام السعودي 2016 , تصميم واستضافة مؤسسة الابداع الرقمي