عذراً .. هلا أعيد النظر في بعض التعيينات الجامعية | أ.د. حنان خوج
25 أبريل 2018
3
627

من الصعب جدا ان تقضي 32 سنة من حياتك للتحصيل العلمي والاكاديمي الى ان تصل الى قمة الهرم الاكاديمي او بحسب المسمى الوظيفي “استاذ دكتور ” اضافة الى 15 سنة من العمل التطوعي اضافة الى ما يربو على 30 بحث منشور واكثر من 13 مؤلف مطبوع اوتبقى تحت النشر والعديد من الدورات والبرامج التدريبية وبعد كل هذا العناء والتعب، تجد نفسك مجرد “رقم وظيفي”.
قضت انظمة ولوائح التعليم الجامعي او مايسمى بالتعليم العالي ان يتم اختيار الاكفأ والاكثر دراية وعلم ليقود ادارات الجامعة وكلياتها واقسامها العلمية المختلفة، وهذا ماتعارف عليه الجميع داخل بلدنا الحبيب وخارجه، لكن مايحدث ان الامر اختلف مع بعض التكليفات الادارية لبعض الاقسام ويتم تكليف او تعيين الأقل كفاءة ومن هم دون المراتب العلمية التي تستوجب الانظمة وجودها “أي تلك المراتب” لقيادة اقسام الكليات المختلفة فكيف بعماداتها ووكالاتها.
هذه التعينات المبنية على “المجاملات والعلاقات” تقتل الكفاءات وتنحرها من الوريد للوريد وبالتالي قرارات ارتجالية وحرمان كل ذي حق من حقه، اضافة الى تشتيت الطلبة بين محاضرين ومعيدين توكل اليهم مواد تخصصية ينبغي ان لا يدرسها الا من هم ذي الدرجات العلمية العالية ، وللاسف ينعكس ذلك سلبا على اعضاء هيئة التدريس ومن ذلك بعض المواد التخصصية يكلف بها محاضرين ومعيدين وفي نفس الوقت استاذ دكتور هؤلاء الثلاث المراتب العلمية المختلفة يحاضرون في شعب مختلفة لذات المادة هو مستوى التحصيل العلمي للطالب الذي يدرس عند محاضر او معيد قياسا بالطالب الذي يتلقى تعليمه من استاذ دكتور، والأنكأ من ذلك ان توكل بعض مواد الدراسات العليا لاعضاء هيئة تدريس متعاقدين مراتبهم العلمية لم تتجاوز المساعد بالرغم من وجود سعوديين بلغو “الاستاذية” ويحرمون من ذلك، كل هذا بفضل “استاذ مساعد” اوكلت له مهمة الاشراف القسم فاصبح بيده توزيع المواد كيفما شاء دون رادع او نظام يضمن ويحفظ الحقوق والمراتب العلمية لاصحابها.
رسالة اوجهها لمعالي مدير الجامعة ووكلائها وعمداء كلياتها طبقوا الانظمة واللوائح عند التعيينات والتكليفات ولا تركنوا للتوصيات فمعظمها “عاطفي” ويقننه العلاقات الشخصية قبل اتمام الشروط الواجب توفرها فيمن هو اهل لتلك المناصب والله من وراء القصد

بقلم – أ.د. حنان خوج

عضو هيئة التدريس بجامعة الملك عبدالعزيز – كلية الاداب


3 ردود على “عذراً .. هلا أعيد النظر في بعض التعيينات الجامعية | أ.د. حنان خوج”

  1. يقول د. نيللي عاشور:

    سلم فوك معالي البروف.. أوجزتي فأنجزتي حال أعضاء هيئة التدريس من النخبة المصطفاه الشرفاء الذين وصلوا لمراتبهم العلمية بجهودهم الذاتية ولم يصعدوا على أكتاف زملائهم..
    ولكن لنا الله جميعا فما ضاع حق ورائه مطالب.. نربت على يديك معالي البروف قدما في طريقك لاعلاء الحق ورده لأصحابه.

  2. يقول ابوسعد:

    بروف حنان مقال رائع نابع من حب ووطنية وانتماء للبلد نتمنى ان تتحرك ادارة جامعة المؤسس وتوقف هذه التجاوزات اعانكم الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

منطقة الاعضاء

قناة شبكة الاعلام السعودي

تابعنا على الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظه لـصحيفة شبكة الاعلام السعودي 2016 , تصميم واستضافة مؤسسة الابداع الرقمي