برعاية دولة رئيس الحكومة التونسية السيد يوسف الشاهد تنظم وزارة السياحة التونسية والمنظمة العربية للسياحة فعاليات المنتدى العربى التونسى للاستثمار السياحى
08 أكتوبر 2017
0
140

ش ا س :

تحت رعاية دولة رئيس الحكومة التونسية السيد / يوسف الشاهد تنظم وزارة السياحة التونسية والمنظمة العربية للسياحة فعاليات المنتدى العربى التونسي للاستثمار السياحى المحدد إقامته في الفترة من 19 الى 20 اكتوبر الجاري بتونس وذلك بحضور لفيف من أصحاب السمو والمعالى الوزراء وجمع من كبرى الشركات السياحية والغُرف التجاريّة والهيئات السياحية وكوكبة من المستثمرين ورجال الأعمال. ويمثل منتدى الاستثمار أحد ثمار التّعـاون بين المنظّمة العربيّة للسّياحة ووزارة السّياحة التّونسيّة ويمثل فرصة سانحة لإطلاع أصحاب المال والأعمال على الحوافز والتّسهيلات التي تُوفّرها تونس لتشجيع الاستثمار والشراكات الاقتصاديّة وتعريفهم بالفرص الاستثماريّة المطروحة من قبل القطاعين العام والخاص في المجال السياحي كما إنه يمهد الطريق لإبرام اتّفاقيّات وعقد شراكات تُسهم في تنمية القطاع السّياحي في تونس والوطن العربي .

وقال معالى رئيس المنظمة العربية للسياحة الدكتور بندر بن فهد آل فهيد  أن تنظيم المنتدى العربى التونسى للاستثمار السياحى يمثل خطوة على طريق تعزيز المنتج السياحي فى تونس لافتا إلى ما تقوم به المنظمة من خطوات ناجحة حيال كل الدول الأشقاء حيث تسعى لفتح نوافد وخلق جسور من شأنها الارتقاء بدخولات هذه الدول الأمر الذى يعود بالنفع والمردود على صناعة السياحة .وأضاف أن المنظمة وجهت دعوتها لكافة الجهات الرسمية المعنية بالشأن السياحى على امتداد الوطن العربى والشركات المعنية بالمجال الاستثماري وكذا رجال الأعمال ليكونوا ضيوفا فى هذا المنتدى العالمي متوقعا أن يشهد المنتدى شراكات واتفاقات بين الجانبين العربى  والتونسي خاصة بعد التسهيلات التى قدمتها الحكومة التونسية مؤخرا والتى تتيح للأشقاء العرب الأستثمار والتملك بالجمهورية التونسية واشار آل فهيد الى ان لغة الأرقام تنصف تونس وتؤكد نجاح سياحتها حيث ارتفعت ايرادات قطاع السياحة منذ بداية عام 2017 20% مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي كما استطاعت تونس ان تجتذب 5.1 مليون سائح خلال الشهور الثلاثة الأولى من 2017 ليزيد إجمالي السائحين بنحو 23% الأمر الذى يؤكد تعافي السياحة التونسية  .وعزا آل فهيد الحالة السياحية النشطة التى تعيشها تونس فى هذه الآونة لما تتمتع به تونس من أمن واستقرار ، شاكراً معالى وزيرة السياحة التونسية وفريق عملها بالوزارة لما بذلوه من جهد لتنويع منتجهم السياحى ما بين السياحة الشاطئية وسياحة المؤتمرات والسياحة التاريخية والعلاجية وغيرها مواصلا الشكر للحكومة التونسية التى عملت أيضا على تقديم حزمة من التسهيلات والقوانين الجديدة لتشجيع وتنمية الاستثمارت السياحية بها ، مشيراً لما اتفق عليه من اجراءات مع معالى وزيرة السياحة التونسية سلمى اللومي خلال زيارتها مؤخرا الى مقر المنظمة بجدة وماتم الاتفاق عليه حول تحريك قافلة السياحة التونسية بالمنطقة العربية لتحقيق مستهدفها الرامي الى الوصول إلى 7.5 مليون سائح بنهاية عام 2017 .


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

منطقة الاعضاء

قناة شبكة الاعلام السعودي

تابعنا على الفيس بوك

جميع الحقوق محفوظه لـصحيفة شبكة الاعلام السعودي 2016 , تصميم واستضافة مؤسسة الابداع الرقمي